قانون
أخر الأخبار

لكشف المحتالين على مساعدة الدولة.. السويد تعلن عن إجراءات جديدة

أخبار العرب في أوروبا- السويد

أعلنت الحكومة السويدية اليوم الخميس، إلغاء القيود الخاصة بالسرية في مصلحة الضرائب بحيث يمكن تبادل المعلومات بين أعمال الضرائب والسجل السكاني.

وقالت وزيرة المالية “ماغدالينا أندرشون” في تصريحات لراديو السويد: “الإجراء يقدم أدوات جديدة لمكافحة جريمة الغش والاحتيال على مساعدات الدولة”، موضحة “هذا يسهل على السلطات الضريبية مكافحة الجريمة. وهو مهم بشكل خاص في الوقت الحالي لأننا نستخدم مبالغ كبيرة من أموال دافعي الضرائب لمواجهة أزمة كورونا”.

الوزيرة أضافت “قبل القرار، لم يكن للسؤال عن مدى النزاهة الشخصية أهمية كبيرة … الآن يجب التأكد من أن أموال الضرائب تذهب حقاً إلى من يستحقها وليس إلى جيوب مجرمين”، حسب وصفها.

اقرأ أيضا: عالم بريطاني يتوقع موعد انتهاء الوباء في البلاد

وقالت إن هناك إعادة تقييم في المجتمع ككل، بين الحاجة إلى حماية النزاهة الشخصية وسرية المعلومات الضريبية من جهة، والحاجة إلى مكافحة الجريمة من جهة أخرى، معتبرة أن” تغييرا حدث في قيم المجتمع في السنوات الأخيرة” وأوضحت :”هذا يعني أن الأشياء التي كانت تعتبر قبل ثماني سنوات مستحيلة، اصبحت اليوم ممكنة”.

وقررت الحكومة تغيير لائحة مصلحة الضرائب بإلغاء قيود السرية بحيث يمكن مشاركة البيانات حول الظروف المالية بين الضرائب والسجل السكاني اعتباراً من أول حزيران/يونيو المقبل، وكان هذا الإجراء غير ممكن بموجب قانون السرية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق