تعليممجتمع
أخر الأخبار

امرأة بريطانية توفر المال لدفع غرامات عدم إرسال طفلها إلى المدرسة

 أخبار العرب في أوروبا- بريطانيا

تحاول امرأة بريطانيا فعل ما بوسعها لعدم إرسال طفلها الوحيد البالغ 9 سنوات إلى المدرسة، خوفا من إصابته بعدوى فيروس كورونا.

صحيفة”مترو” البريطانية نقلت اليوم الاحد عن “جينيفر دانستان” قولها إنها توفر المال لمقاطعة إعادة فتح المدارس، موضحة أنها مصابة بمرض مناعي ذاتي، لذا فهي أكثر عرضة لخطر الموت، وتخشى أن ينتهي المطاف بطفلها في دور الرعاية.

وكان وزير التعليم البريطاني “غافين ويليامسون” قد ذكر الأسبوع الماضي أن جميع الطلاب سيلزمون بالعودة للمدارس ابتداء من شهر أيلول/ سبتمبر المقبل، وأكد أن الأسر التي لا تمتثل بالقوانين سيتم تغريمها.

وتقول”جينيفر” إنه من هذا المنطلق قررت دفع المال مقابل حماية طفلها الذي لديه احتياجات تعليمية خاصة.

وأكدت أنها وفترت نحو ألفي جنيه إسترليني، مشيرة إلى إمكانية توفير ما بين 3 و4 آلاف جنيه بحلول أيلول/سبتمبر، وشددت بالقول:”هذا المال لا يقارن بقيمة طفلي”.

وذكرت أنها عضوة في مجموعة تدعو “لمقاطعة عودة الطلاب غير الآمنة للمدارس”، والتي تضم أكثر من 4 آلاف عضو حتى الآن.

اقرأ أيضا: صحيفة إسبانية تنشر إحصائية مغايرة لضحايا كورونا في البلاد

وكانت الحكومة البريطانية قد أكدت على إمكانية فتح المدارس ضمن إجراءات معينة تحقق شروط السلامة، لكن العديد من الآباء والأمهات يؤمنون بحقهم باختيار عودة أطفالهم لمقاعد الدراسة أو بقائهم في المنزل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق