دول ومدن
أخر الأخبار

بينهم أطفال ورضع.. سفن إنسانية تنقذ مئات المهاجربين بالمتوسط

أخبار العرب في أوروبا – متابعات

أعلنت منظمة الإغاثة التي تدير السفينة الإنسانية الألمانية “لويس ميشيل” أمس الخميس، أن طاقم السفينة نقل من زورق مطاطي إلى متن السفينة 62 طالب لجوء، بينهم أطفال ورضع، وذلك بعد إنقاذهم في عرض البحر المتوسط.

من جانبها، قالت منظمة “ميديتراني سيفينغ هيومانز” إن طاقم سفينة “مير جونيو” الإنسانية أنقذ 208 أشخاص من عرض البحر المتوسط في مهمتين.

أيضا أكدت منظمة “أطباء بلا حدود”، أمس، أنها أنقذت نحو 110 أشخاص ونقلتهم إلى ظهر سفينة “جيو بارنتس”، مشيرة إلى أن معظمهم من الإريتريين وأن نحو نصفهم أن الأطفال.

وأوضحت المنظمة أن أفراد طاقم سفينة الإنقاذ المختصين، يعالجون عددا من ركاب القارب المصابين بانخفاض حرارة الجسم، لكن جميعهم بخير، مؤكدة أن المهاجرين أبلغوا رجال الإنقاذ إنهم انطلقوا من ليبيا وأمضوا الليل في عرض البحر.

اقرأ أيضا: السلطات التركية تعلن إنقاذ عشرات المهاجرين في بحر إيجه

يشار إلى أن معظم المهاجرين ينطلقون من سواحل ليبيا ولكن أيضا من دول أخرى، ويستقلون قوارب مكتظة بشكل متكرر على أمل الوصول إلى أوروبا عبر البحر المتوسط.

ومؤخرا أعلنت الأمم المتحدة أن عدد المهاجرين واللاجئين الذين حاولوا عبور البحر المتوسط من ليبيا العام الماضي بلغ 30 ألف و990، مقابل 12 الفا في العام السابق عليه.  

كما تم الإبلاغ عن مقتل أو فقدان أكثر من 1300 شخص، وفقا لبيانات المنظمة الدولية للهجرة، التي أكدت أن عدد وفيات العام الماضي ارتفع بشكل حاد مقارنة مع 2020.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى