أخباردول ومدنقانون
أخر الأخبار

اليونان.. الحكم على ثلاثة مهاجرين بالسجن لمدة تصل لـ 187 عاما

أخبار العرب في أوروبا – اليونان

أصدر القضاء اليوناني قبل أيام أحكاما وصفت بـ”الجنونية” ضد ثلاثة مهاجرين أوقفتهم السلطات اليونانية بتهمة تسهيل دخول أشخاص إلى اليونان بشكل غير شرعي، حيث يواجه هؤلاء أحكاما بالسجن تصل مجتمعة لنحو 439 عاما.

وانتقدت منظمات وناشطون إنسانيون، هذه الأحكام، ووصفت تلك المنظمات هذه الأحكام بـ”الجنونية”.

وقضت محكمة يونانية يوم الأربعاء الماضي بسجن كل من “عبدالله” و”خير الدين” و”محمد”، وهم ثلاثة رجال كانوا على متن قارب واحد، أنقذهم خفر السواحل اليونان في ديسمبر/ كانون الأول 2021 بعد غرق قاربهم.

وبحسب الادعاء اليوناني فإن التهمة التي حوكم بها المهاجرون الثلاثة كانت “مساعدة آخرين على الدخول بشكل غير قانوني للأراضي اليونانية”.

ووفقا للائحة الاتهام، فقد حوكم أحدهم بصفته قبطان القارب ونالـ 187 عاما بالسجن، في حين اعتبر الآخران معاونان (مساعد للقبطان وميكانيكي) ونال كل منهما 126 عاما في السجن.

منظمة “بوردر لاين يوروب” الإنسانية الألمانية غير حكومية، قالت على حسابها على تويتر، “على الرغم من أن المحكمة أقرت بأنهم ليسوا مهربين يعملون من أجل الربح المادي، وأنها أسقطت عنهم تهمة الانتماء لمنظمة إجرامية… إلا أنه تمت إدانة هؤلاء الآباء الثلاثة بتهمة تسهيل الدخول غير القانوني” إلى الأراضي اليونانية.

ونقلت المنظمة عن ناجين ممن كانوا على متن القارب قولهم إن “تكلفة الرحلة تراوحت بين سبعة آلاف و10 آلاف يورو للمهاجر، بعضهم اضطر لبيع كافة مقتنياته وممتلكاته للقيام بها”.

وأضافو:” لكن الرجال الثلاثة لم يملكوا ذلك المبلغ، فتبرعوا بمساعدة الركاب وإصلاح الأعطال الميكانيكية على القارب، مقابل أن يحصلوا على خصم بالسعر”.

وأوضح أحد الخبراء أنه ليس المهربون بل المهاجرون هم من يتولون قيادة القارب”. وشاهد الادعاء، بأن ضابط الشرطة الذي كان في الميناء لحظة عملية الإنقاذ، لم يحضر الجلسة.

وحمل “ديميتريس كوليس”، المحامي المتخصص في حقوق طالبي اللجوء، المسؤولية لـ”جنون القوانين الصارمة لأوروبا”، وقال: “نحن بحاجة إلى تغيير في القانون. طلب ​​اللجوء ليس جريمة”.

اقرأ أيضا: بتهمة ركل القطط.. رجل في اليونان يواجه حكما بالسجن 10 سنوات “فيديو”

وكان المتهمون الثلاثة من بين الناجين من حادث غرق وقع في 24 كانون الأول/ديسمبر 2021، كان يحمل أكثر من 80 مهاجرا، معظمهم سوريون وأتراك.  

ووفقا للمنظمة الإنسانية الألمانية فإن عمر كل من “عبد الله” و”محمد” 33 عاما وكلاهما أب لأربعة أطفال، فيما يبلغ المتهم الثالث” خير الدين” من العمر 40 عاما وهو والد لطفين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى