أخبارتقاريردول ومدن
أخر الأخبار

ردا على عزمها الانضمام للناتو.. روسيا تقطع إمدادات الكهرباء عن فنلندا

أخبار العرب في أوروبا – عواصم

فيما يبدو رد من قبل موسكو على عزم هلسنكي الانضمام لحلف شمال الأطلسي”الناتو” أعلنت شركة”انتر راو”، أكبر شركة كهرباء في روسيا، اليوم السبت، قطع إمدادات الكهرباء إلى فنلندا.

وقالت شركة “راو نورديك أوي” الفرع الفنلندي التابع للشركة الروسية في بيان، إنها “مضطرة لتعليق استيراد الكهرباء” اعتبارا من تاريخ اليوم (14 مايو/ أيار)”.

وذكرت الشركة في البيان” نحن مضطرون لإحاطتكم أنه بالنسبة للكميات التي تم بيعها في بورصة نورد بول منذ 6 مايو/ أيار الجاري، لم يتم إضافة الأموال إلى حسابنا المصرفي”، مشيرا إلى أن”هذا الوضع استثنائي ويحدث لأول مرة منذ أكثر من 20 عاما من تاريخنا التجاري”.

من جانبها، قالت شركة الكهرباء الوطنية الفنلندي”فينغريد”، في بيان: “وفقا لشركة راو نورديك، سيتم إيقاف المزيد من المبيعات المباشرة أو الثنائية للكهرباء المستوردة من روسيا حتى إشعار آخر بسبب مشاكل في تلقي مدفوعات الكهرباء المباعة في السوق”.

بدوره، قال رايما بايفينين، نائب رئيس عمليات جهاز الطاقة لدى شركة فينغريد:”سيتم تعويض نقص استيراد الكهرباء من روسيا عن طريق استيراد المزيد من الكهرباء من السويد وتوليد المزيد من الكهرباء في فنلندا”.

وبحسب شركة “فينغريد”، فإنه من المتوقع أن تصبح فنلندا مكتفية ذاتيا في مجال الطاقة الكهربائية في عام 2023 ، حيث يتزايد توليد طاقة الرياح كل عام.

وأكدت الشركة بأن الكهرباء المستوردة من روسيا تغطي تقريبا 10% من إجمالي استهلاك البلاد.

وأمس الأول الخميس، أعلنت فنلندا في بيان مشترك صادر عن الرئيس ساولي نينيستو ورئيسة الوزراء سانا مارين، عزمها تقديم طلب انضمام إلى”الناتو”، بعدما أحدثت العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا تحولا سريعا في الرأي العام في البلاد.

ورد الكرملين قائلا إن انضمام فنلندا إلى حلف “الناتو” سيكون بالتأكيد تهديدا لروسيا، واعتبرت الخارجية الروسية أن روسيا ستكون ملزمة اتخاذ إجراءات عسكرية تقنية بالمثل وغيرها من الإجراءات لإنهاء التهديدات لأمنها القومي في حال انضمام فنلندا للناتو.

واليوم السبت، أبلغ الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين،نظيره الفنلندي، ساولي نينيستو، بأن انضمام بلاده لحلف الناتو “سيكون خطأ” بسبب “عدم وجود أية مخاطر على أمنها”، حسب زعمه.

وقالت الرئاسة الروسية، في بيان، إن بوتين ونينيستو “تبادلا، خلال مكالمة هاتفية، الآراء بشكل صريح حيال إعلان قيادة فنلندا نيتها تقديم طلب للانضمام إلى الناتو.

اقرأ أيضا: فرنسا وألمانيا تؤكدان دعمهما انضمام فنلندا لحلف الناتو

وبحسب البيان، فقد أكد بوتين بأن “تخلي فنلندا عن سياسة الحياد العسكري سيكون خاطئا لأنه لا توجد هناك أية مخاطر على أمنها”.

كما حذر بوتين من أن هذا التغيير في نهج هلسنكي الخارجي “قد يؤثر سلبا على العلاقات الروسية الفنلندية متبادلة المنفعة التي جرى بناؤها على مدى سنين طويلة بروح حسن الجوار والتعاون والشراكة”.

يأتي ذلك، فيما من المتوقع أن تعلن السويد المجاورة، قرارها الانضمام لحلف الناتو خلال أيام، وهو أمر سيتم على الأرجح خلال اجتماع لحزب رئيسة الوزراء ماغدالينا أندرسون الاشتراكي الديمقراطي يوم الأثنين المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى