تقاريردول ومدن
أخر الأخبار

مداهمات واعتقالات في عدة دول أوروبية لتفكيك شبكة كبيرة لتهريب المهاجرين

أخبار العرب في أوروبا – عواصم

شهدت عدة دول أوروبية خلال الأيام الماضية، حملة مداهمات واعتقالات واسعة بهدف تفكيك شبكة لتهريب المهاجرين من فرنسا إلى بريطانيا عبر بحر المانش.

وأعلنت الشرطة في كل من ألمانيا وبريطانيا، أنها فككت شبكة كبيرة لتهريب آلاف المهاجرين عبر المانش إلى المملكة المتحدة.

ونقلت تقارير صحفية عن الشرطة الألمانية، قولها، إن هذه الشبكة مكونة بشكل أساسي من مهربين أكراد عراقيين.

ووفقا للمصادر فقد تحرك ممثلو الادعاء العام والشرطة ضد عصابات تهريب البشر في مختلف أنحاء أوروبا، مشيرة إلى أنه بالإضافة إلى العمليات التي تمت في فرنسا وبلجيكا وهولندا وبريطانيا، شنت كذلك السلطات الألمانية، أمس الثلاثاء، حملة مداهمات وتفتيش كبيرة في عدة ولايات في البلاد لمكافحة عصابات الاتجار بالبشر.

في هذا السياق، قالت الشرطة في مدينة “أوسنابروك” الألمانية إن مئات من أفراد الشرطة شاركوا في الحملة التي تركزت في مدينتي أوسنابروك ولوته، مشيرة إلى أن من بين المدن الأخرى التي شملتها الحملة شتوتغارت.

ومن المقرر أن يتم تقديم نتائج وخلفية هذه العمليات اليوم الأربعاء إلى الوكالة الأوروبية للتعاون في القضاء الجنائي “يوروجست” في مدينة لاهاي الهولندية. علما أن كل “يوروجست” ووكالة الشرطة الأوروبية “يوروبول” قامت بتنسيق العملية معا.

وبحسب المصادر الصحافية، فإن ألمانيا لوحدها شهدت مشاركة أكثر 900 فرد من الشرطة الاتحادية ومن شرطة أوسنابروك، وذلك في 36 عملية تفتيش لمنازل، مؤكدة أنه جرى اعتقال 18 شخصا في ولايات (سكسونيا السفلى، وبريمن، وشمال الراين -وستفاليا، وبادن فورتمبيرغ).

ويشتبه في تورط الأشخاص الذين تم القبض عليهم في تهريب البشر والتهريب التجاري للأجانب.

أما في بريطانيا فقالت الوكالة الوطنية لمكافحة الجريمة في بيان أمس الثلاثاء، إن ستة أشخاص اعتقلوا خلال عمليات مداهمة في البلاد شملت أشخاص على صلة بتهريب المهاجرين عبر المانش.

ووفقا للوكالة فإنها “تعد أكبر عملية دولية على الإطلاق ضد الشبكات الإجرامية المشتبه في استخدامها قوارب صغيرة لتهريب آلاف الأشخاص إلى المملكة المتحدة”.

وتقول مجلة “دير شبيغل” الألمانية إن شبكة المهربين هذه تنظم عبور المهاجرين الراغبين في الوصول إلى بريطانيا خلسة عبر قناة المانش، ولم يتم الكشف عن أي تفاصيل إضافية.

لكن المجلة نقلت عن شرطة “أوسنابروك” قولها، إن هذه الشبكة “مكونة بشكل أساسي من مهربين أكراد عراقيين”.

وأضافت المصادر أن الشبكة نظمت “خلال الأشهر الـ 12 حتى 18 الماضية عبور نحو 10 آلاف شخص على متن قوارب مطاطية” نحو بريطانيا وعلى وجه الخصوص انطلاقا من فرنسا.

وكان مسؤول في الشرطة الفرنسية، أكد في أبريل/نيسان الماضي أن الجالية الكردية العراقية أطلقت فكرة “المراكب الصغيرة” التي ظهرت في عام 2019، لتحل منذ ذلك الحين مكان محاولات الوصول إلى بريطانيا بالشاحنات.

اقرأ أيضا: رغم خطط الترحيل.. مئات المهاجرين يعبرون نحو بريطانيا عبر المانش في غضون ساعات

وارتفع بشكل حاد عدد محاولات المهاجرين الراغبين في الوصول خلسة إلى بريطانيا عبر القنال الإنكليزية في النصف الأول من عام 2022 بعد عام 2021 القياسي بالفعل، وفقا لوزارة الداخلية الفرنسية.

ووصل العام الماضي أكثر من 28 ألف مهاجر غير شرعي إلى سواحل المملكة المتحدة عبر بحر المانش، انطلاقا من السواحل الفرنسية، وفقا للداخلية البريطانية.

في مقابل ذلك، حاول أكثر من 21 ألف مهاجر عبور المانش خلال العام الماضي، بينهم قرابة 4 آلاف كانوا يعانون من صعوبات حين تم إنقاذهم وأُعيدوا إلى السواحل الفرنسية، بحسب الداخلية الفرنسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى