أخباراقتصاد واعمال
أخر الأخبار

لسد النقص في سوق العمل.. ألمانيا تعمل لجذب أكثر من مليون مهاجر

أخبار العرب في أوروبا – ألمانيا

تفكر الحكومة الألمانية حاليا في تسهيل حصول المهاجرين ذوي المهارات العالية على عمل في ألمانيا وذلك لسد النقص في سوق العمل، إذ تحتاج البلاد إلى ملء عدد كبير من الوظائف الشاغرة منذ عدة سنوات.

وكتب وزيرا العمل والداخلية الألمانيان أنهما يريدان تحويل ألمانيا إلى وجهة للهجرة لجذب المزيد من العمالة الماهرة التي تميل إلى الدول الغنية الأخرى.

وكشفت صحيفة “هاندلسبلات” أن ألمانيا بها حاليا 1.7 مليون وظيفة شاغرة، وأن هناك حاجة إلى أكبر عدد من هؤلاء العمال في صناعة السفر الجوي بعد أن واجهت مطارات ألمانيا الفوضى مؤخرا، مؤكدة أن ذلك يتطلب توظيف عمال جدد في أقرب وقت ممكن. 

ونقلت الصحيفة عن “نانسي فيسر” وزيرة الداخلية الألمانية،قولها، إن بلادها “سوف تستخدم نهجا مشابها لمعالجة نقص الموظفين، بعد أن ازداد نقص العمالة سوءا بسبب جائحة كورونا، حيث كان قطاع الضيافة هو الأكثر تضررا من بين جميع القطاعات؟

وأضافت “فيسر” بأنها تعمل مع وزير العمل الاتحادي لإجراء تغييرات من شأنها أن تسمح بإدخال المزيد من العمال، وفي الوقت نفسه، شددت على أن قوانين الهجرة بحاجة إلى تحديث .

وقالت إن السلطات بحاجة إلى الاهتمام بالحلول المتوازنة والقبول بين السكان.

 يأتي هذا في وقت أظهرت التقديرات أن ألمانيا بحاجة إلى توظيف أكثر من مليون شخص من أجل سد العجز في الوظائف حيث يوجد 1.7 مليون وظيفة شاغرة حاليا.

وخلال الفترة الماضية حاولت ألمانيا بالفعل تبسيط الإجراءات للعمال الأجانب الذين يأملون في العثور على عمل في البلاد.

ومع ذلك، أخبرت المنظمات وقادة القطاعات المختلفة الحكومة الألمانية أنهم لا يزالون بحاجة إلى المزيد من العمال. 

اقرأ أيضا: عكس التوقعات.. ارتفاع قياسي للصادرات الألمانية

لكن من بين التغييرات الموعودة، إجراء يسمح للجمعيات التجارية الصناعية بالاعتراف بالمؤهلات الأجنبية، مما يجنب المتقدمين العملية الطويلة اللازمة عادة للتحقق من معادلتهم لشهادات ألمانيا.

كذلك، فإن التغييرات تنص على تمكين أي اتحاد تجاري في ألمانيا الحق في منح القادمين إلى البلاد من الخارج الحق في تأشيرة لمدة عام للباحثين عن عمل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى