أخباردول ومدن
أخر الأخبار

الداخلية الألمانية تعلن عن اجتماع على مستوى المدن والبلديات لبحث أزمة اللاجئين

أخبار العرب في أوروبا – ألمانيا

أعلنت وزيرة الداخلية الألمانية نانسي فيزر أمس الجمعة، عن عقد اجتماع على مستوى المدن والبلدات في البلاد وذلك في 11 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل في العاصمة برلين، لبحث أزمة اللاجئين بعد التصاعد الكبير في أعداد اللاجئين القادمين إليها عبر طريق البلقان.

ومن المقرر أن تجتمع الوزيرة مع ممثلين عن المدن والبلدات الألمانية لبحث طرق الانفاق على العدد الكبير من اللاجئين الأوكرانيين، بالاضافة للاجئين السوريين والأفغان والعراقيين ممن يصلون يوميا عبر طريق البلقان إلى ألمانيا. كذلك سيتم البحث في كيفية توزيع اللاجئين على الولايات الألمانية.

وكشفت وزيرة الداخلية الاتحادية في تصريحات صحافية، عن وجود خطوات للحد من تدفق اللاجئين إلى ألمانيا عبر التعاون مع الدول المجاورة كالتشيك والنمسا لتشديد الاجراءات على الحدود وملاحقة شبكات تهريب البشر.

وكان وزير داخلية ولاية سكسونيا شرق ألمانيا قد أطلق نداء استغاثة قبل أيام، محذرا أن الوضع أصبح مشابها لعام 2015 حيث تضبط الشرطة يوميا مئات اللاجئين القادمين من التشيك.

أيضا قال وزير داخلية ولاية بافاريا أن أعداد القادمين عبر الحدود تضاعف لخمس مرات مقارنة بالعام الماضي.

اقرأ أيضا: مشروع قانون في فرنسا يُلزم طالبي اللجوء المرفوضين بمغادرة البلاد

وشهد طريق البلقان نحو دول أوروبا الغربيى تدفقا كبيرا للاجئين خلال الأشهر الأخيرة، حيث يختار القسم الأكبر من اللاجئين و المهاجرين ألمانيا في نهاية المطاف، وهو ما زاد من الضغط على البلاد التي استقبلت خلال الفترة الماضية نحو 900 ألف لاجئ أوكراني، في وقت تعاني فيه من أزمة طاقة التي تسببت في ارتفاع معدل التضخم لمستويات قياسية.

وسبق أن هددت عدة ولايات ألمانية خلال الأسبوع الماضي من وقف استقبال اللاجئين، وذلك لعدم قدرتها على استعاب القادمين الجدد، بعد وصول مراكز اللاجئين إلى سعتها القصوى، وطالبت بضرورة التوزيع العادل بين ولايات البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى