أخباردول ومدن
أخر الأخبار

ماكرون يعلن مجانية الواقي الذكري للشباب.. والفرنسيون يسخرون من القرار

أخبار العرب في أوروبا – فرنسا

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن بلاده ستوفر الواقي الذكري في الصيدليات مجانا للشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 25 عاما، في وقت ضجة فيه مواقع التواصل الاجتماعي في فرنسا بالسخرية من هذا القرار.

وجاء إعلان ماكرون من خلال سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي في تويتر أمس الخميس، حيث وصف هذه الخطوة بأنها “ثورة صغيرة في وسائل منع الحمل”، مشيرا إلى أن المبادرة ستبدأ في الأول من يناير/ كانون الأول المقبل وسيكون الواقي متوفر لهذه الفئة في جميع الصيدليات على الأراضي الفرنسية مجانا.

وقال ماكرون في نفس الموضوع إن” إجراءات محاربة الأمراض المنقولة جنسيا تشمل أيضا وسائل منع الحمل للنساء والاختبار المجاني للكشف عن هذه الأمراض من دون وصفة طبية لمن تقل أعمارهم عن 26 عاما”.

وانتقد الفرنسيون قرار الرئيس بتحديد السن بين 18 و25 عاما، مطالبين إياه بتعميم القرار على جميع الفئات العمرية المعنية بهذه الأمراض.

وعلق أحد الأشخاص على تغريدة ماكرون ساخرا: “عظيم، سيدي الرئيس. في سن 15 و 16 و 17 عاما ، لا يمارس الشباب الفرنسيون الجنس؟”.

كما أثار هذا الإعلان سخرية واسعة من الفرنسيين على مواقع التواصل، لاسيما أن هذا القرار جاء “في ظل المشاكل العديدة التي تعيشها فرنسا” حسب قولهم.

وكتب أحدهم قائلا :”نريد خفض أسعار الغاز والكهرباء وليس مجرد واقي ذكري نستطيع شراؤه بثمن بخس”.

بينما هاجمت إحدى المتابعات ماكرون، متسائلة كيف لرئيس دولة أن ينشر موضوعا “غبيا” عبر صفحته الرسمية.

وأضافت ساخرة “من المؤكد أنه باتخاذ مثل هذا الإجراء العاجل سيتم حل جميع المشاكل المتعلقة بالطاقة والصحة والتعليم وغيرها في البلاد”.

كذلك، هاجم أحد المتابعين ماكرون، بسبب “عدم مسؤوليته واهتمامه بأولويات ومتطلبات الشعب الفرنسي في ظل المشاكل التي يعيشها لاسيما مشكلة الطاقة”.

وقال المعلق إن “الخباز الشاب الذي أعلن إفلاسه بسبب الزيادة الكبيرة في الفواتير بنسبة عشرة أضعاف، لا يهتم بإجراء توفير الواقي الذكري مجانا”.

وبعد الهجوم الذي تعرض له ماكرون، برّر في تغريدة ثانية أن “تزايد الأمراض المنقولة جنسيا بين الشباب هو السبب في إعلان هذه الثورة الوقائية الصغيرة”.

اقرأ أيضا: الإنذار الأول.. انقطاع الكهرباء عن أحياء في باريس لمدة 45 دقيقة

ورغم كل الانتقادات التي وجهت له، إلا أن ماكرون مصمم على أن موضوع الاهتمام بالصحة الجنسية للشباب مهم جدا ولابد من اتخاذ اجراءات أخرى إلى جانب مجانية الواقي الذكري، بداية من تقديم تطعيمات للمراهقين ضد فيروس عدوى الورم الحليمي البشري.

(الورم الحليمي يمكن أن يسبب الإصابة بسرطان عنق الرحم وينتشر عن طريق الاتصال الجنسي. وتعتبر العدوى الفيروسية للجهاز التناسلي الأكثر شيوعا، وفقا لمنظمة الصحة العالمي).

يشار إلى موانع الحمل الأخرى مثل حبوب منع الحمل أو اللولب هي مجانية لمن تقل أعمارهم عن 25 عاما في فرنسا منذ ما يقرب من عام.

علما أنه في السابق كانت الفتيات في فرنسا دون سن الـ 18 عاما فقط، مؤهلات للحصول على وصفة طبية للحصول على أقراص منع الحمل مجانا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى