أخبارقانون
أخر الأخبار

البرلمان الأوروبي يصوت لصالح تصنيف الحرس الثوري الإيراني “منظمة إرهابية”

أخبار العرب في أوروبا – ستراسبورغ

صوت برلمان الاتحاد الأوروبي ومقره مدينة ستراسبورغ الفرنسية مساء أمس الأربعاء، لصالح إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة التكتل لـ”المنظمات الإرهابية”.

وفي نص أيدته أغلبية ساحقة من النواب، أدان البرلمان الأوروبي “حملة القمع الوحشية التي شنتها إيران، بما في ذلك الحرس الثوري، على المظاهرات التي أعقبت وفاة مهسا أميني، بعد اعتقالها العنيف وإهانتها وإساءة معاملتها من جانب شرطة الأخلاق الإيرانية”.

ودعا النص الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء إلى إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة المنظمات الإرهابية “نظرا لنشاطه الإرهابي وقمع المحتجين وتزويد روسيا بطائرات مسيرة”.

وصوت 598 نائبا لصالح القرار وعارضه 9 أعضاء وامتنع 31 نائبا عن التصويت.

وقال رئيس المجلس الأوروبي “شارل ميشيل” في الاجتماع إنه سيتم زيادة العقوبات ضد النظام الإيراني، بسبب قمع الاحتجاجات والدعم العسكري الإيراني لروسيا.

ولا يملك البرلمان الأوروبي أي سلطة لإجبار الاتحاد الأوروبي على إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمته للمنظمات الإرهابية. لكن النص الوارد في تعديل على قرار اقترحته النائبة البولندية المحافظة آنا فوتيجا يمثل رسالة سياسية واضحة لطهران.

وكانت رئيسة المفوضية الأوروبية “أورسولا فون دير لاين” صرحت الثلاثاء، أنها تؤيد إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة المنظمات الإرهابية للرد على “انتهاك” حقوق الإنسان في إيران.

وتدهورت العلاقات بين بروكسل وطهران في الشهور القليلة الماضية مع تعثر الجهود لإحياء الاتفاق النووي.

اقرأ أيضا: الشرطة الألمانية تداهم منزل إيراني للاشتباه بتخطيطه لهجوم إرهابي

كما اعتقلت السلطات الإيرانية مؤخرا عددا من المواطنين الأوروبيين بتهم التجسس أو التحريض على الاحتجاجات ضد الحكومة، بينما يوجه الاتحاد الأوروبي انتقادات متزايدة لحملة “العنف المستمرة ضد المتظاهرين في طهران والتي تضمنت إعدام بعضهم”.

ومنذ سبتمر/إيلول الماضي تستمر المظاهرات المناهضة لنظام الحكم في إيران بعد وفاة الشابة الكردية الإيرانية مهسا أميني، التي احتجزتها شرطة الأخلاق بتهمة انتهاك قواعد الملبس الصارمة المفروضة على النساء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى