اقتصاد واعمال

مساعدات للمتضررين..الإغلاق يكلف إيطاليا 10 مليارات يورو شهريا

 أخبار العرب في أوروبا- إيطاليا

أفادت مصادر مطلعة في إيطاليا اليوم الأربعاء، أن الحكومة الإيطالية قد تحتاج إلى إنفاق نحو 10 مليار يورو شهريا لمواجهة داعيات الإغلاق الجزئي في البلاد للحد من تفشي وباء كورونا.

المصادر ذكرت أن الحكومة تحتاج لهذا المبلغ لمساعدة الشركات والعمال التي تضررت من الإغلاق، مضيفة بأن الحكومة تضع حاليا الخطط اللازمة لمواجهة الزيادة الكبيرة في أعداد المصابين بفيروس كورونا والتي يمكن ان تعرقل التعافي من أسوأ ركود اقتصادي في أوروبا.

وبحسب المصادر فإن تطبيق إجراءات إغلاق جديدة كتلك التي تم فرضها في الربيع الماضي ستكلف الحكومة الإيطالية ما بين 40 و50 مليار يورو بما يعادل نحو 3 % من إجمالي الناتج المحلي لإيطاليا.

وقالت إنه في حال فرض قيود أقل حدة فإن التكلفة ستكون في حدود 6 مليارات يورو شهريا على الأقل.

من جهة ثانية، ذكرت وسائل إعلام إيطالية أمس الثلاثاء، أن شبح إغلاق شامل بات يخيم من جديد على البلاد، مؤكدة أن السلطات تدرس فرض قيود أكثر صرامة في الأيام القليلة المقبلة، تتمثل بالخصوص في إغلاق المزيد من المناطق وعدم فتح المطاعم والمقاهي يومي السبت والأحد ووقف أنشطة تجارية.

اقرأ أيضا: منحى العدوى يرتفع.. مخاوف من انهيار القطاع الصحي في ايطاليا

ووفقا للمصادر ذاتها، فإن رئيس الحكومة “جوزيبي كونتي” ارتأى الانتظار إلى غاية 15 الشهر الجاري للتأكد من مدى فعالية التدابير التي فرضتها الحكومة مؤخرا الرامية إلى مواجهة تفشي الوباء، من خلال تقسيم البلاد إلى ثلاث مناطق حمراء وبرتقالية وصفراء وفق الوضع الوبائي.

إلى ذلك، وصلت حصيلة إصابات كورونا في إيطاليا حتى صباح الأربعاء إلى 995 ألف إصابة بفيروس كورونا بعد تسجيل أكثر من 35 ألف إصابة جديدة في الساعات الماضية.

فيما وصلت حصيلة الوفيات إلى 42 ألفا و330 حالة وفاة، بعد أن سجلت السلطات الصحية سجلت في الساعات الماضية 580 وفاة جديدة بالمرض.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى