دول ومدن
أخر الأخبار

مأساة جديدة.. وفاة 75 مهاجرا قبالة سواحل ليبيا

أخبار العرب في أوروبا – ليبيا

أفادت المنظمة الدولية أمس الاثنين، أن نحو 75 مهاجرا لقوا مصرعهم في عرض البحر المتوسط قبالة السواحل الليبية بعد غرق قارب كان يقلهم نحو إيطاليا يوم الأربعاء الماضي، في مأساة جديدة تضاف حالات الغرق التي لحقت بالمهاجرين في المتوسط.

وقالت المنظمة إن حصيلة ضحايا المهاجرين ارتفعت بعد المأساة الجديدة إلى 1300 شخص منذ بداية العام الجاري 2021.

وأوضحت أن القارب المنكوب كان يحمل حوالي 90 شخصا، لم يبق منهم على قيد الحياة سوى 15 شخصا، مضيفة أن ثلاثة أشخاص من إجمالي الناجين نُقلوا إلى المستشفى، وتمكن الصيادون من انتشال ست جثث فقط من أصل الـ75.

وكان القارب يواجه صعوبات في الإبحار قبل أن يصادف مركب صيادين تدخلوا لإنقاذ المهاجرين قبالة سواحل مدينة “زوارة” غرب ليبيا، وفق ما أفادت به الهجرة الدولية.

وكانت منظمة” أطباء بلا حدود” أعلنت الأسبوع الماضي العثور على جثث 10 مهاجرين كانوا في أسفل قارب إلى جانب 99 آخرين تم إنقاذهم، كانوا في الجزء السفلي من القارب وتبيّن أنهم ماتوا بسبب “الاختناق، بعد انجراف قاربهم لمدة 13 ساعة في البحر”، وكانوا على بعد نحو نحو 50 كيلو مترا عن الساحل الليبي.

ويحاول آلاف المهاجرين عبور الطريق الخطير من شمال إفريقيا إلى إيطاليا فرارا من بلادهم على أمل الحصول على حياة أفضل في أوروبا.

اقرأ أيضا: وفاة 10 مهاجرين وإنقاذ نحو 100 آخرين قبالة سواحل ليبيا

وارتفع معدل تدفق المهاجرين عبر المتوسط نحو أوروبا، لاسيما إيطاليا بشكل كبير منذ بداية العام. ووفقا لإحصاءات وزارة الداخلية الإيطالية، وصل إلى البلاد أكثر من 57 ألف مهاجر منذ مطلع العام الجاري ولغاية نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بزيادة نسبتها الضعف تقريبا مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي 2020.

ومنذ العام 2014، سجل أكثر من 17 ألف حالة وفاة واختفاء في وسط البحر المتوسط، بحسب منظمة الهجرة الدولية، كما أن هناك الكثير من الحوادث غير المسجلة، وعُثر على مئات الرفات البشرية على الشواطئ الليبية ولم تكن مرتبطة بأي حطام سفينة معروف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى