اقتصاد واعمال
أخر الأخبار

بسبب نقص الرقائق.. توقعات بتراجع سوق السيارات في ألمانيا

أخبار العرب في أوروبا – ألمانيا

بسبب نقص الرقائق ومكونات أخرى، تتوقع شركات تصنيع السيارات في ألمانيا تسجيل تراجع حاد في سوق السيارات في البلاد خلال العام الحالي.

وقالت رابطة الشركات الدولية لتصنيع السيارات اليوم السبت، إنه من المنتظر أن تبلغ مبيعات السيارات الجديدة في العام الحالي 2.6 مليون سيارة فقط بتراجع بنسبة 11% مقارنة بعام 2020.

الرابطة ذكرت أنه بهذا ستسجل المبيعات في العام الحالي تراجعا بمقدار نحو مليون سيارة قياسا إلى عام 2019 الذي حقق فيه سوق السيارات الألماني مبيعات قوية زادت عن 3.6 مليون سيارة.

لكن الرابطة توقعت أن يتعافى السوق في العام المقبل ووصول المبيعات إلى نحو 3 مليون سيارة بارتفاع بنسبة 15%، شريطة حل مشكلة اختناقات سلاسل التوريد وعودتها إلى طبيعتها وإنجاز الطلبيات الكبيرة جدا المتراكمة لدى الشركات المصنعة.

اقرأ أيضا: الإمارات تشتري من فرنسا 80 طائرة مقاتلة من طراز ” رافال “

في السياق، أكد رئيس الرابطة “راينهارد تسيربل” خيبة الأمل في التعافي، لكنه رأى في الوقت نفسه أن المشكلة ليست متعلقة بالطلب “فالعملاء كانوا يرغبون في شراء سيارات أكثر من التي تمكن قطاع الصناعة من إنتاجها”.

وأعرب تسيربل عن اعتقاده بأن نقص أشباه الموصلات ضرب قطاع صناعة السيارات بكل قوة، مشيرا إلى أن مبيعات السيارات الكهربائية والهجين تشهد طفرة حتى وإن كانت أقل قوة مما كان متوقعا، ورأى أن هذه الطفرة تأتي على العكس من الوضع في سوق السيارات بوجه عام.

وتوقع أن تصل مبيعات السيارات الكهربائية الخالصة هذا العام إلى 340 ألف سيارة وأن تصل مبيعات السيارات الهجين إلى 320 ألف سيارة، أي إجمالي مبيعات بـ 660 ألف سيارة وذلك بارتفاع بنسبة 70% قياسا إلى مبيعات العام الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى