أخباراقتصاد واعمال
أخر الأخبار

ماكدونالدز الأمريكية تقرر بيع جميع فروعها في روسيا

أخبار العرب في أوروبا – اقتصاد

أعلنت سلسلة المطاعم الأمريكية” ماكدونالدز” بيع جميع فروعها في روسيا بسبب الحرب التي تخوضها روسيا ضد جارتها أوكرانيا.

وقالت السلسلة الأمريكية الشهيرة للوجبات السريعة أمس الأثنين، إنها بدأت تصفية أعمالها في روسيا، والتي تضم 850 مطعما يعمل بها 62 ألف شخص، مما يجعلها أحدث شركة غربية كبرى تخرج من روسيا منذ بداية الحرب في أوكرانيا نهاية فبراير/شباط الماضي.

وكانت الشركة، التي تتخذ من مدينة شيكاغو الأمريكية مقرا لها، أعلنت مطلع مارس/ آذار الماضي، إغلاق جميع متاجرها مؤقتا في روسيا، لكنها ذكرت حينها أنها ستواصل دفع رواتب الموظفين. فيما الإعلان الأخير جاء لبيع جميع الفروع.

وذكر الرئيس التنفيذي للشركة “كريس كيمبزينسكي” أن ” تفاني وولاء الموظفين ومئات الموردين الروس لشركة ماكدونالدز “جعل قرار المغادرة صعبا”.

وأضاف في بيان: “مع ذلك، لدينا التزام تجاه مجتمعنا العالمي ويجب أن نبقى راسخين في قيمنا، ويعني التزامنا بقيمنا أننا لم يعد بإمكاننا الحفاظ على سطوع الأقواس هناك”.

وبحسب تقارير صحافية فإن الشركة الأمريكية تخطط لبيع سلسة مطاعمها في روسيا إلى مشترٍ محلي، على ألا يستخدم اسم ماكدونالدز أو شعارها أو علامتها التجارية.

وفي الوقت الذي تحاول فيه بيع مطاعمها، قالت ماكدونالدز إنها تخطط للبدء في إزالة الأقواس الذهبية وغيرها من الرموز واللافتات التي تحمل اسم الشركة داخل الأراضي الروسية.

اقرأ أيضا: 3 سيناريوهات محتملة للرد الروسي على خطوة السويد وفنلندا الانضمام للناتو

وكشف مسؤولون تنفيذيون في الشركة أنه منذ أن أغلقت ماكدونالدز مطاعمها في روسيا، ظلت تخسر ما يقرب من 55 مليون دولار شهريا، وذلك في صورة رواتب الموظفين ومدفوعات لأصحاب الملكيات والموردين لمطاعمها في روسيا وأوكرانيا.

يشار إلى أن نهاية حقبة ماكدونالدز في روسيا، تأتي بعد أكثر من 30 عاما من التواجد في السوق الروسية. علما أن أول فرع من ماكدونالدز افتتح في روسيا، كان في ساحة بوشكين وسط موسكو، وبالتحديد عام 1990.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى