أخباردول ومدن
أخر الأخبار

لمنع تدفق المهاجرين.. بولندا تعلن انتهاء تشييد السياج الحدودي مع بيلاروسيا

أخبار العرب في أوروبا- بولندا

أعلنت السلطات البولندية رسميا أمس أول الخميس، الانتهاء من بناء السياج الحدود مع بيلاروسيا لمنع تدفق المهاجرين إليها.

والسياح الحدودي الذي سد الطرق عبر البلدين على طول مسافة 186 كلم وارتفاع 5،5 متر، كانت بولندا أعلنت انطلاق العمل به بعد أزمة المهاجرين على حدودها مع بيلاروسيا مطلع العام الجاري.

وبعد اندلاع أزمة المهاجرين على حدودها مع بيلاروسيا، اتخذت الحكومة البولندية سلسلة من الإجراءات التي أحدثت جدالا في أوساط المنظمات غير الحكومية، جميعها أدت إلى منع أي من هؤلاء من دخول أراضيها.

وحضر رئيس الوزراء البولندي اليميني “ماتيو مورافيتسكي” الخميس إلى المنطقة الحدودية، لحضور “حفل افتتاح” الجدار، الذي اكتمل بناؤه قبل ساعات من وصوله للمكان.

وكانت الحكومة البولندية التي أعلنت في السابق أن الجدار الحدودي يأتي ضمن استراتيجيتها الجديدة المتبعة ضد بيلاروسيا حليفة روسيا، إلا أن منظمات غير حكومية معنية بشؤون المهاجرين أبدت مخاوفها حياله.

وتقول المنظمات إن المهاجرين الذين منعتهم قوات الأمن البولندية في السابق من عبور الحدود لطلب اللجوء، سيصبح الأمر أصعب بالنسبة لهم الآن مع وجود هذا الجدار في طريقهم.

إلى ذلك، أعلنت السلطات البولندية أنه سيتم رفع حالة الطوارئ التي فرضت على المناطق الحدودية مع بيلاروسيا جزئيا، ابتداء من يوم أمس الجمعة، دون أن يعني ذلك رفع كافة الإجراءات التي قد تمنع البعض من الوصول إلى هناك، مؤكدة أن المنع من الاقتراب من الحدود لمسافة 200 متر سيبقى قائما.

ومنذ إعلان حالة الطوارئ التي فرضت في المنطقة منذ سبتمبر/ أيلول 2021، مُنع الصحفيون ونشطاء حقوق الإنسان والعاملين الإنسانيين من التواجد في المنطقة، وبالتالي توثيق المأساة التي مازالت قائمة هناك.

كما واجهت المنظمات غير الحكومية الكثير من المصاعب لتوفير المواد الإغاثية للمهاجرين العالقين على الحدود.

يشار إلى أنه منذ قرابة العام اندلعت أزمة المهاجرين على الحدود البولندية البيلاروسية، مع محاولة مجموعات من المهاجرين العبور إلى الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي لطلب اللجوء أو لإكمال طريقهم إلى دول أخرى.

واعتمدت بولندا حينها موقفا صارما وقررت عدم السماح لأي منهم بعبور أراضيها، ما أدى لتراكم الهاجرين هناك، وتبادل الاتهامات بينها وبين بيلاروسيا حيال المسؤولية عن الأزمة الإنسانية المتنامية.

اقرأ أيضا: النمسا: ارتفاع عدد طلبات اللجوء منذ بداية العام بنحو 150%

وبدأت السلطات البولندية نهاية يناير/ كانون الثاني الماضي، في بناء السياج الضخم مع بيلاروسيا، بهدف منع تدفق المهاجرين غير الشرعيين نحو أراضيها.

والحدود بين بولندا وبيلاروسيا يبلغ طولها 418 كيلومترا، وتتكون إلى حد كبير من غابات كثيفة، وسبق أن قامت السلطات البولندية ببناء سياج من الأسلاك الشائكة بطول 130 كليومترا خلال الفترة الماضية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى