أخبارثقافة وفنون
أخر الأخبار

الفيلم السوري “نزوح” يفوز بجائزتين في مهرجان فينيسيا السينمائي

أخبار العرب في أوروبا – إيطاليا

حصد الفيلم السوري “نزوح” على جائزتين في ختام مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي، بنسخته الـ 79 الذي أقيم في إيطاليا، واختتم مساء السبت الماضي.

الفيلم الذي يروي قصص آلاف السوريين الذين نزحوا من منازلهم خلال السنوات الماضية، شهد العرض العالمي الأول، والذي يعرض ضمن مسابقة امتداد الآفاق.

وفاز الفيلم في مسابقة (Orizzonti Extra) بجائزة الجمهور التي تقدمها شركة أرماني الراعي الرسمي للمهرجان ليصبح أول فيلم عربي يحصل عليها.

كما نال الفيلم جائزة “لانترنا ماجيكا” التي تمنحها جمعية تشينيتشيركولي الوطنية الاجتماعية الثقافية للشباب. وبذلك يصبح في رصيد مخرجة الفيلم سؤدد كعدان ثلاث جوائز من مهرجان فينيسيا إذ فاز فيلمها السابق “يوم أضعت ظلي” بـجائزة أسد المستقبل عام 2018.

والفيلم من بطولة الممثلة السورية كندة علوش، والممثل السوري سامر المصري، إلى جانب هالة زين، ونزار العاني.

وتدور أحداثه حول عائلة محاصرة في إحدى مناطق دمشق، يخوض أفرادها صراعا حول قرار البقاء، أو الفرار.

وحضر عرض الفيلم في فينيسيا طاقم العمل ومخرجته، ومن المقرر أن يتم عرضه كذلك في لندن، وكوريا الجنوبية، واليابان، ثم ينطلق في عروضه إلى العالم العربي.

وقبل الإعلان عن فوز الفيلم بالجوائز، عبر الممثل السوري سامر المصري في تصريحات صحافية عن سعادته بحضوره للعرض الخاص لفيلمه، متمنيا “أن ينال العمل رضا الجمهور، وأن يسعدهم، ويلمسوا الخبرات التي حصلنا عليها وعشناها في هذا الفيلم”.

وفي رسالة وجهها المصري للجمهور، قال: “شكرا جزيلا لكم، ونتمنى أن نراكم قريبا في عرض الفيلم في العالم العربي، لأن الفيلم سوف يتم عرضه في العديد من المهرجانات العالمية، متمنيا أن ينال الفيلم إعجابهم”.

وبعد الإعلان عن فوز الفيلم بالجائزتين، احتفل المصري وكتب عبر حسابه الشخصي على تطبيق “إنستغرام: “هي ليست كغيرها من باقي التجارب التي خضتها… ولكن لها طعم خاص طعم يشبه كرز الشام الذي لا يتكرر… نزوح هو كرز الشام وياسمينها ورائحة حاراتها العتيقة… أشكر كل من شارك بالعمل ونحن اليوم نكرم بجائزة الجمهور من مهرجان فينسيا السينمائي العريق”.

ونال الفيلم إشادة نقدية كبيرة بعد عرضه إذ كتبت آنا سميث من موقع (Deadline): “فيلم نزوح هو تجربة مشاهدة ساحرة تمزج الحكاية الخيالية النسوية بالدراما الواقعية”.

وكتب أيضا جوناثان هولاند في موقع سكرين دايلي :”فيلم قوي ورقيق يسعى بشجاعة إلى تغيير التوقعات المرتبطة بالأعمال الدرامية السورية التي عادة ما توحي بالعنف وسقوط الضحايا”، كما وصفه فابيان لوميرسيه من موقع (Cineurope) بأنه “فيلم يفيض بالأفكار السريالية الرائعة”.

اقرأ أيضا: الفيلم السوري “نزوح” ينافس في مهرجان فينيسيا السينمائي

وتدور أحداث الفيلم في سوريا خلال الحرب في السنوات الماضية، حيث يدمر صاروخ سقف منزل الفتاة زينة “هالة زين” ذات الـ14 سنة، لتنام بعدها لأول مرة تحت النجوم.

وتقيم زينة صداقة مع عامر “نزار العاني”، الصبي بالمنزل المجاور، ومع تصاعد العنف تُصر والدتهاهالة،”كندة علوش” على الرحيل وتدخل في صراع مع زوجها معتز، سامر المصري، الذي يرفض أن يتحول للاجئ ويمنع عائلته من ترك المنزل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى