ابداعات ومواهبتقارير
أخر الأخبار

لابتكارها تطبيق خاص للمحجبات.. ترشيح شابة سورية لجائزة دولية في ألمانيا

أخبار العرب في أوروبا – ألمانيا

بعد تقدُّمها بمشروع تطبيق “غو غيرل” (GOGIRL) الذي يساعد النساء المحجَّبات على ممارسة الرياضة، وتشجيعهن على الحركة، رُشّحت شابة سورية تقيم في مدينة “ماغدبورغ شتندال” الألمانية لجائزة (UX Design Award) الدولية للعام 2022.

تقوم فكرة الشابة “هبة محمود” على مساعدة المحجبات لممارسة الرياضة وتقوية أنفسهن جسديا وعقليا وعاطفيا، عبر اغناء أسلوب الحياة، لتشجعهن على الحركة بشكل مبسط وتقوية أجسادهن من الداخل والخارج، لا سيما أن الكثير من المحجبات في ألمانيا يجدن صعوبة في ممارسة الرياضة.

وتم قبول الشابة المنحدرة من الجولان السوري المحتل وفق ما أفاد به موقع “أخبار القارة الأوروبية” للمسابقة من أصل 300 متقدّم يمثلون 45 بلدا حول العالم،

وترشَّح مشروعها للفوز بالمرتبة الأولى في هذه الجائزة، إذ أن التطبيق المبتكَر يساعد الكثير من المحجبات في ألمانيا على ممارسة الرياضة رغم الصعوبات التي تواجههن في المجتمع.

تقول الشابة “هبة” إن شغفها وطموحها مكّنها من الاندماج سريعا في المجتمع وتعلُّم اللغة، إضافة إلى محاولة إكمال دراستها العليا ونيل شهادة الماجستير.

وأكدت أن التطبيق الذي صممته على أجهزة الهاتف المحمول يسعى إلى “دعم المرأة المحجّبة بألمانيا، وتمكينها من تعلم اللغة والاندماج بالمجتمع واكتساب صداقات جديدة مع مثيلاتها الألمانيات”.

وأضافت أن “هذا التطبيق صمم بحيث يكون مجردا من القواعد والقوانين الموجودة في التطبيقات الرياضية المعقدة”.

وأوضحت بالقول:” المرأة بهذا التطبيق لا تحتاج أن تكون ملمة بالرياضة او مواضيع الصحة، ولا تحتاج إلا القليل من الوقت، لأنها تحدد ما تريده، وتختار التاريخ، والوقت، والمكان الذي يناسبها، ومع من تريد ممارسة نشاطها”، مضيفة أن “التطبيق مناسب لكل المراحل العمرية، ولكل الفترات الزمنية طالما كان الهدف هو الحركة والصحة”.

الشابة السورية هبة

وحول سبب توجيه التطبيق للمحجبات، توضح الشابة السورية :“قمت بعمل بحث كبير حول المنتجات والتطبيقات الموجودة في السوق العالمية فيما يخص ممارسة الرياضة، وأجريت إحصائية شاركت فيها 64 امرأة في ألمانيا وتم ملاحظة عجز بالتطبيقات التي تلامس حاجات المرأة المحجبة”.

واعتبرت أن “التطبيقات المصممة في مجال الرياضة الحالية لا تراعي حاجات المرأة المحجبة، ومربوطة بالكثير من القواعد والقوانين، ومصممة بشكل عام وتستوجب من المستخدم أن يلائم نفسه مع التطبيق وليس العكس”

ولن تكون مهمة الشابة للفوز بهذه الجائزة سهلة، فهي ستواجه منافسة شرسة من أفراد ومؤسسات تشارك من دول العالم (الصين وأمريكا وألمانيا وجنسيات أخرى ..) بعضهم مدعوم من شركات وكيانات كبيرة، بحسب ما أفاد المصدر.

كذلك، ستكون السورية “هبة” العربية الوحيدة في المسابقة، إذ تم قبولها من أصل 300 متقدم على المسابقة من45 بلد حول أنحاء العالم وترشيح مشروعها للفوز بهذه الجائزة، على أمل أن تحصل على المرتبة الأولى فيها.

اقرأ أيضا: “مايا غزال”.. أول لاجئة سورية في بريطانيا تقود طائرة

يشار إلى أن الشابة وصلت إلى ألمانيا في العام 2015 من سوريا هربا من الحرب الدائرة في بلدها، وكانت قد درست الاقتصاد في جامعة دمشق، وفي نفس العام شاركت في شهر أكتوبر/تشرين الأول في مبادرة ”IpFaH” “المكتب الدولي ومبادرة اللاجئين” في مدينة “ماغدبورغ شتندال” للعلوم التطبيقية.

وتمكنت في غضون عام واحد من تعلم اللغة الألمانية والوصول بها إلى المستوى المطلوب للحصول على شهادة، بعد اجتياز دورة اللغة المكثفة التي مدتها 8 أشهر، كذلك اجتياز امتحان القبول للتصميم الصناعي والعرض التقديمي واختبار القدرات.

ومنذ العام 2016 ولغاية 2019 بدأت بدراسة البكالوريوس في التصميم الصناعي وكُرّمت بجائزة أفضل طالبة بالجامعة، ثم حصلت بعد ذلك على منحة لدعم الطلاب الموهوبين بشكل خاص وتخرجت في العام 2021 بتقدير امتياز وبالعلامة الكاملة، في حين وصفتها رئيسة الجامعة “آن ليكوي” بأنها رصيد ثمين لمدينتها ومجتمعها.

وسبق لـ “هبة محمود” أن شاركت بمسابقة اختراعات على مستوى مقاطعة “ساكسونيا أنهالت” وحصلت على ترتيب ضمن العشرة الأوائل من أصل أكثر من 275 متقدما، وذلك بمشروعها الذي يقوم على تصميم جهاز إنذار حرائق من البورسلان يتم التحكم فيه عن طريق الموبايل.

بقي أن نقول إنه بالإمكان التصويت للمتسابقين في هذه الجائرة ومن بينهم الشابة السورية “هبة محمود” على الروابط التالية:

الرابط للغة الألمانية: اضغط رز Abstimmen
GO GIRL (ux-design-awards.com)

الرابط للغة الانجليزية: اضغط زر vote

GO GIRL (ux-design-awards.com)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى