اقتصاد واعمال
أخر الأخبار

رغم البطالة.. 900 ألف وظيفة شاغرة في ألمانيا

أخبار العرب في أوروبا – المانيا

أعلن معهد “نورنبرغ” لأبحاث السوق والتوظيف الألماني، أن عدد الوظائف الشاغرة انخفض بنسبة 36% إلى 893 ألف وظيفة، وذلك رغم ارتفاع معدلات البطالة في ظل أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد.

المعهد الألماني قال: إنه “من الناحية الإحصائية متوفر حالياً وظيفة شاغرة واحدة لكل ثلاثة من العاطلين عن العمل، وفاقمت جائحة كورونا من التراجع الذي بدأ بالفعل مع الانكماش الاقتصادي. ومقارنة بالربع الأول من عام 2020، انخفض عدد الوظائف الشاغرة بمقدار 191 ألف وظيفة في الربع الثاني”.

وكان التراجع الأكبر في القطاع الصناعي، اذ قامت الشركات بتخفيض عدد الوظائف الشاغرة بأكثر من النصف مقارنة بالعام السابق من 151 ألف وظيفة إلى 66 ألف وظيفة.

وفقا لبيانات المعهد، انخفض عدد الوظائف الشاغرة في الخدمات المتعلقة بالأعمال – بما في ذلك العمالة المؤقتة – من 367 ألف إلى 209 آلاف وظيفة.

أما بالنسبة للخدمات الأخرى – بما في ذلك قطاع الضيافة – تراجعت من 367 ألف إلى 261 ألف وظيفة، وفي الإدارة العامة والضمان الاجتماعي ارتفع عدد الوظائف الشاغرة قليلا في المقابل من 24 ألف إلى 27 ألف وظيفة.

اقرأ أيضا: ارتفاع نسبة البطالة في المانيا بشكل غير مسبوق

وفي أيار/مايو الماضي، بلغ عدد العاملين بدوام جزئي في ألمانيا 7ر6 مليون موظف، وهو رقم قياسي في تاريخ الجمهورية الاتحادية.

إلى جانب ذلك، توقف توظيف عاملين أجانب في مجال التمريض في ألمانيا بسبب جائحة كورورنا، وكان وزير الصحة الألماني، ينس شبان، أطلق في الصيف الماضي مبادرات في كوسوفو والفلبين والمكسيك لجذب ممرضين إلى سوق العمل الألمانية التي تعاني من نقص حاد في هذا القطاع.

وقالت وزارة الصحة أمس الثلاثاء، ردا على استفسار أنه بسبب الجائحة توقفت إجراءات التوظيف في الفلبين والمكسيك حاليا لأجل غير مسمى، مشيرة إلى أنه  “كان من المقرر في الأساس وصول أول دفعة من الممرضين الأجانب الذين تقرر توظيفهم في إطار الحملة اعتبارا من الربع الثاني من هذا العام”.

بيانات الوزارة، أكدت أن “الأرقام الرسمية حول هجرة الممرضين من الدول الثلاث المذكورة ليست متاحة بعد لعامي 2019 و2020”.

يذكر أن المعهد يفحص العرض الكامل للعمل في ألمانيا أربع مرات في العام الواحد، بما في ذلك العروض التي لم يتم إبلاغ وكالات التوظيف بها. وفي الربع الثاني، تلقى المعهد ردود من حوالي 8500 رب عمل من جميع القطاعات الاقتصادية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى