أخبارقانون
أخر الأخبار

اعتقال 3 مصريين في إيطاليا بتهمة تهريب مئات المهاجرين

أخبار العرب في أوروبا – إيطاليا

أعلنت الشرطة الإيطالية توقيف ثلاثة مواطنين مصريين في مدينة كاتانيا بجزيرة صقلية، وذلك بتهمة تهريب مئات المهاجرين إلى إيطاليا نهاية الشهر الماضي.

وجاء الاعتقال بناء على طلب من مكتب المدعي العام، بتهمة تهريب 285 مهاجرا إلى البلاد في 31 آب/أغسطس الماضي.

وقالت الشرطة في بيان أمس الأول الخميس، إن توقيف المتهمين الثلاثة تم بواسطة زورق دورية تابع للشرطة المالية ودورية تابعة لوكالة الحدود الأوروبية “فرونتكس”.

وأشارت إلى أن المتهمين هم إيهاب عنتر محمد درويش (20 عاما)، وسمير فرج السقا (32عاما)، ومصطفى الحاج مصطفى (20 عاما).

وبحسب الادعاء العام الإيطالي فإن المهربين الثلاثة قادوا القارب، ويرجح أنهم استخدموا أيضا سكينا للحفاظ على النظام على متن القارب

وأضاف الادعاء بأن كل مهاجر دفع 5 آلاف يورو في المتوسط للمهربين، واستغرقت الرحلة أربعة أيام، حصل خلالها المهاجرون على كمية محدودة من الطعام والماء.

وذكر أنه في الليلة السابقة على ضبط المهربين الثلاثة، كان قد تم إنقاذ المهاجرين، بعضهم يحمل الجنسية المصرية، على بعد حوالي 15 ميلا من ساحل بوفالينو في ريجيو كالابريا، أثناء وجودهم على متن قارب صيد، مشيرا إلى أن من بين هؤلاء المهاجرين أيضا سوريون وأفغان، وتم إنزالهم في ميناء ميسينا بصقلية.

هذا، وتعتقد الشرطة أن المتهم “إيهاب درويش” كان مسؤولا عن حراسة المهاجرين، بينما كان المتهم “مصطفى الحاج” يوجه المهاجرين.

اقرأ أيضا: جلهم عرب.. الشرطة الإيطالية تعتقل متهمين بتهريب مهاجرين بطائرة خاصة

أما المتهم “السقا” يرجح أنه قام بتهريب 283 مهاجرا على متن قارب صيد قادم من مصر، بالتعاون مع آخرين، وكان القارب يسير على غير هدى.

يشار إلى أنه منذ بداية العام الجاري ولغاية نهاية أغسطس/آب الماضي، وصل أكثر من 50 ألف مهاجر إلى إيطاليا، بينما قضى ما لا يقل عن 918 مهاجرا غرقا أثناء محاولة الوصول إلى أوروبا عبر المتوسط وفق المنظمة الدولية للهجرة.

وسبق أن أعلنت السلطات الإيطالية أن أكثر من 55 ألف مهاجر وصلوا إلى أراضيها في عام 2021، مقارنة بأقل من 30 ألفا في عام 2020.

وكانت مفوضية اللاجئين أعلنت أنه تم الإبلاغ عن نحو 1300 مهاجر غرقوا أو اعتبروا في عداد المفقودين في البحر المتوسط خلال العام 2021.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى